خطف كاهنين إيطاليين وراهبة كندية شمال الكاميرون

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

خُطف كاهنان إيطاليان وراهبة كندية ليل الجمعة، في أقصى شمال الكاميرون، حيث كان قد خُطف كاهن وعائلة فرنسية وأُفرج عنهم في 2013 من قبل جماعة بوكو حرام الإسلامية النيجيرية.

وقال الأب هنيري دونيانغ، النائب الأسقفي لأبرشية ماروا-موكولو في الكاميرون: "إن رجالاً مسلحين خطفوا الكاهنين والراهبة من رعيتهم في تشيريه على بُعد حوالي 20 كلم من ماروا (800 كلم إلى شمال يواندي)، كبرى مدن منطقة أقصى الشمال المجاورة في نيجيريا.

وأضاف "أن كاهنين إيطاليين وراهبة كندية هي جيلبرت توسيير من تشيريه خطفوا حوالي الساعة 23,45 (22,45 تغ)".

وأعلنت وزارة الخارجية الإيطالية، السبت، أن الكاهنين الإيطاليين جيامباولو مارتا وجيانانتونيو أليغري، والمتحدرين من منطقة فيسنزا شمال إيطاليا خطفا في الكاميرون.

ولم تتبن أي جهة خطف الكاهنين والراهبة، لكن الأب ديونيانغ اتهم جماعة بوكو حرام الإسلامية النيجيرية الناشطة في المنطقة الحدودية بين الكاميرون ونيجيريا. وقال "إنهم من قاموا بذلك".

وكانت بوكو حرام تبنت خطف الكاهن الفرنسي جورج فاندنبوش في نفس المنطقة وعائلة مولين-فورنييه التي أفرج عنها لاحقا.

وإثر عمليات الخطف هذه طلبت باريس من رعاياها في المنطقة - التي كانت تعتبر حتى ذلك الحين إحدى الوجهات السياحية الرئيسية في الكاميرون - مغادرتها بسبب مخاطر عمليات الخطف.

وقالت وكالة الأنباء الإيطالية إن عملية الخطف جرت في شمال الكاميرون، وقام بها مسلحون وصلوا على متن آليات عدة حوالي الساعة الثانية بالتوقيت المحلي، ودمروا مساكن رجال الدين قبل خطفهم.

وأضافت أن أحد الكاهنين اللذين خطفا ليل الجمعة السبت، يقيم في الكاميرون منذ ست سنوات، والثاني وصل قبل عام واحد تقريباً.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.