.
.
.
.

55 قتيلا حصيلة لقصف معسكر للقاعدة باليمن

نشر في: آخر تحديث:

أفاد موقع وزارة الداخلية اليمنية على الأنترنت بمقتل حوالي 55 من متشددي القاعدة في ضربات جوية في اليمن، وكانت الحصيلة قد استقرت عند 40 قتيلا الأحد.

وتلقى تنظيم القاعدة في اليمن ضربة مؤلمة السبت والأحد، في هجومين لطائرات أميركية بدون طيار أوقعا أكثر من 40 قتيلاً بين مقاتليه، وذلك إثر نشر فيديو توعّد فيه زعيم التنظيم بمواصلة الحرب على الغرب.

وقال مراسل "العربية"، حمود منصر: "إن الغارات على معسكر القاعدة نفذتها مقاتلات يمنية من طراز ميغ"، مضيفاً أن "هذه الغارات التي قام بها سلاح الجو اليمني على المعسكر استمرت ساعات".

وأفاد مراسل العربية بأن هناك أنباء عن مقتل قيادات كبيرة بتنظيم القاعدة في الغارة اليمنية، كما أن هذه الغارات أدت إلى مقتل أكثر من 30 شخصاً.

وأكد مصدر قبلي أنه "قتل أكثر من 30 عنصراً من القاعدة، وأصيب عدد كبير بجروح"، وذلك بعدما أشارت حصيلة سابقة إلى مقتل خمسة أشخاص. كما أن الهجوم نفذ عن طريق طائرة بدون طيار. وأضاف المصدر نفسه أن الغارة استهدفت معسكر تدريب للقاعدة أصيب بصواريخ عدة.

وأوضح أن المعسكر يقع في منطقة جبلية في محافظة أبين على الحدود مع محافظة شبوة، وهما منطقتان تنتشر فيهما عناصر القاعدة بشكل كبير.

وأفاد شهود بأن عناصر من القاعدة نجوا من الغارة نقلوا الجرحى من مكان القصف الذي يرجح أن تكون طائرة أميركية من دون طيار قامت به، لأن الولايات المتحدة هي الدولة الوحيدة التي تملك هذا النوع من الطائرات في المنطقة.

وتأتي هذه الغارة غداة غارة أخرى قامت بها أيضا طائرة من دون طيار استهدفت مركبة في محافظة البيضاء، ما أدى إلى مقتل 10 عناصر من القاعدة، وثلاثة مدنيين كانوا في المكان.