نتنياهو ينوي جعل إسرائيل دولة قومية للشعب اليهودي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

أفاد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أثناء زيارة قام بها اليوم إلى ما يسمى دار الاستقلال (حيث تم الإعلان عن إقامة دولة إسرائيل في يوم 14.5.1948)، بأنه ينوي سن قانون أساسي في الكنيست يضمن إسرائيل كدولة قومية للشعب اليهودي.

وقال نتنياهو: "ميثاق الاستقلال يحدد بأن الهوية الوطنية اليهودية هي حجر الأساس لدولة إسرائيل. للأسف الشديد كما شهدنا مجددا في الآونة الأخيرة هناك من لا يعترف بهذا الحق الطبيعي، وهذه الأطراف تريد أن تتحدى الأسباب التاريخية والأخلاقية والقانونية لوجود دولة إسرائيل بصفتها الدولة القومية لشعبنا".

وأضاف "إن إحدى المهام الرئيسية التي تلقى على عاتقي بصفتي رئيس الوزراء لدولة إسرائيل هي تعزيز مكانة الدولة بصفتها الدولة القومية لشعبنا، لذا أنوي سن قانون أساسي في الكنيست يضمن مكانة إسرائيل كالدولة القومية للشعب اليهودي على الصعيد القانوني".

وتابع "أؤمن أن المقوّم الأكثر أساسا في حياتنا الوطنية سيحظى بمزايا دستورية، مثله مثل المقومات الأساسية الأخرى التابعة لنظامنا، والتي شرعت حتى اليوم في القوانين الأساسية في الكنيست".

وأوضح رئيس الوزراء أن دولة إسرائيل ستحافظ دوما على مساواة كاملة في الحقوق الفردية والمدنية لجميع المواطنين اليهود وغير اليهود على حد سواء، في الدولة اليهودية الديمقراطية.

واستغرب نتنياهو من أنه يوجد بين أولئك الذين ينادون على إسرائيل بتقديم تنازلات في يهودا والسامرة، بسبب رغبتهم المفهومة بالامتناع عن وجود دولة مزدوجة القوميات، هناك من يعارض تعريف دولة إسرائيل كالدولة القومية للشعب اليهودي.

وقال: "لا يمكن أن تكون هناك مناشدة لإقامة دولة قومية فلسطينية من أجل الحفاظ على هوية دولة إسرائيل اليهودية، وفي نفس الوقت يتم رفض الاعتراف بإسرائيل كالدولة القومية للشعب اليهودي".

مضيفاً "إن الدعم بإقامة دولة قومية فلسطينية والرفض للاعتراف بالدولة القومية اليهودية يمسان على المدى البعيد بحق دولة إسرائيل بالوجود".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.