تغريم أنقرة 90 مليون يورو لقبرص بسبب تقسيم الجزيرة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

حكمت المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان اليوم الاثنين على تركيا بدفع 90 مليون يورو كتعويضات معنوية لأقارب قبارصة يونانيين اعتبروا مفقودين بعيد التدخل العسكري التركي في 1974، ولأسر تعيش معزولة في شمال الجزيرة.

وحكمت المحكمة بـ30 مليون يورو لأسر 1456 مفقوداً في شمال الجزيرة، و60 مليوناً لقبارصة يونانيين يعيشون معزولين في منطقة كارباس ضحايا تمييز مهين بحسب المحكمة.

وقالت المحكمة في بيان إن هذا القرار لا يهدف إلى تعويض الدولة القبرصية لانتهاك حقوقها، بل تعويض الأفراد. وبالتالي سيتم توزيع هذه المبالغ على الأشخاص.

ويتمم هذا الحكم بعد 13 عاما، الحكم الصادر في العاشر من مايو 2001 عن محكمة ستراسبورغ والذي حمل تركيا مسؤولية ارتكاب انتهاكات "جماعية ومستمرة" لحقوق الإنسان إثر العمليات العسكرية التركية في 1974، والتقسيم المستمر للجزيرة إلى هذا اليوم.

وكانت المحكمة أرجأت إلى موعد لاحق الشق المتعلق من حكمها بقيمة التعويضات الواجب على تركيا دفعها للضحايا، والذي صدر مؤخرا اليوم الاثنين.

وفي حكمهم لعام 2001، اعتبر القضاة أن مسؤولية تركيا لا تقتصر على الأعمال التي ارتكبها جنودها الـ30 ألفا الذين يحتلون شمال الجزيرة، بل تشمل أيضا "أعمال الإدارة المحلية القائمة بفضل دعم أنقرة".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.