.
.
.
.

عريقات: دمار غزة يفوق برلين في الحرب العالمية

نشر في: آخر تحديث:

أكد رئيس دائرة شؤون المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية، الدكتور صائب عريقات، "أن حجم الدمار الذي ألحقته إسرائيل بغزة يفوق الدمار الذي تعرضت له برلين خلال الحرب العالمية الثانية".

وقال، في مقابلة خاصة مع قناة "الحدث"، اليوم الاثنين، إن إسرائيل قصفت غزة وتسعى لإثارة الأوضاع في الضفة الغربية في محاولة لتدمير المشروع الوطني الفلسطيني.

وشدد رئيس دائرة المفاوضات على أن "حركة حماس لم تبدأ إطلاق النار على إسرائيل في هذه الحرب"، مؤكداً أن وقف العدوان ورفع الحصار هما الهدف الذي يجب أن يتعاون من أجله كل الدول العربية بعيداً عن الحسابات القطرية الضيقة.

وأضاف عريقات: "نحن - العرب - لم نتقن الحديث بلغة المصالح مع أوروبا وأميركا، ولذا نتأثر بالأحداث ولا نؤثر فيها".

وأوضح أن "الاستقرار والأمن والمواطن العربي أصبحوا مستهدفين من جانب إسرائيل".

وتابع عريقات: "لا يجب أن نحرف البوصلة عن حكومة القتلة وهي الحكومة الإسرائيلية، ولذا من الضروري الابتعاد عن الصدامات الداخلية، فالمشروع الصهيوني سيفشل، وتبقى فلسطين".

وقال "إن الخطة الفلسطينية في مواجهة جرائم الحرب الإسرائيلية هي تدويل القضية وملاحقة مرتكبي الجرائم في غزة"، مشدداً على أن "إسرائيل لن تفلت من العقاب".

وحول الخلافات بين العرب حول غزة على مواقع التواصل الاجتماعي، قال عريقات: "نحن قضية العرب الأولى بامتياز، وسقط من كل الدول العربية ضحايا دفاعاً عن فلسطين، ولذا يجب أن نركز على ملاحقة العدو وتعزيز وحدة الشعب الفلسطيني".