.
.
.
.

مسودة قرار فلسطيني حول إنهاء الاحتلال الإسرائيلي

نشر في: آخر تحديث:

حصلت قناة "العربية" على نسخة من مشروع قرار عربي فلسطيني يقدم إلى مجلس الأمن، وأبرز نقاط المشروع تذكير مجلس الأمن بمسؤولياته حماية الفلسطينيين ورفض مصادرة إسرائيل للأراضي وحل الدولتين.

ويشمل أيضاً التأكيد على أهمية إحراز سلام عادل وشامل على مرجعية قرارات مدريد، بما في ذلك مبدأ الأرض مقابل السلام.

كما يطالب القرار بالتأكيد على حق تقرير المصير للشعب الفلسطيني ومن الاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة للفلسطينيين.

وأخيراً فإن القرار طالب بأن تشكل غزة جزءاً أساسياً من دولة فلسطين مع الضفة الغربية والقدس الشرقية.

وقالت السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة سامانتا باور للصحفيين يوم الثلاثاء: "نحن على علم بخطة الرئيس عباس ونواصل الاعتقاد بقوة بأن السبيل الوحيد إلي حل تفاوضي هو من خلال المفاوضات بين الطرفين"، بحسب ما نقلت عنها وكالة "رويترز".

وتقبل إسرائيل فكرة "حل الدولتين" الذي يتضمن دولة فلسطينية مستقلة وديمقراطية تعيش جنباً إلى جنب مع إسرائيل لكنها لم تقبل حدود 1967 كأساس للمفاوضات النهائية مشيرة إلى مخاوف أمنية واعتبارات أخرى.

وأبلغ الرئيس الفلسطيني محمود عباس الجمعية العامة للأمم المتحدة يوم الجمعة أنه لا قيمة لمحادثات السلام مع إسرائيل ما لم يكن الهدف هو إنهاء احتلالها الذي مضى عليه 47 عاماً في إطار "جدول زمني صارم".

واتهم عباس في كلمته في الجمعية العامة أيضاً إسرائيل بارتكاب إبادة جماعية أثناء حربها التي استمرت 50 يوماً في قطاع غزة ضد حركة حماس والتي انتهت أواخر أغسطس باتفاق لوقف إطلاق النار بوساطة مصرية.

ورد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بغضب في كلمته في الأمم المتحدة يوم الاثنين واصفاً تلك الاتهامات بأنها "شائنة". وعبر عن تأييده "لحل وسط تاريخي" مع الفلسطينيين لكنه لم يقدم أي تفاصيل جديدة عن تصوره لمثل هذا الحل.