.
.
.
.

اتهام نائب هولندي بالتحريض على حقد المغاربة

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت النيابة، اليوم الخميس، أنها تشتبه في أن النائب الهولندي المعادي للمسلمين، غيرت فيلدرز، الذي أثار جدلا في مارس الماضي عندما قال إنه يريد "عددا أقل من المغاربة" في هولندا، بارتكاب تحريض على الحقد.

وأضافت النيابة في بيان أنها "تعتبر غيرت فيلدرز مشتبها فيه وتريد استجوابه". وأضافت "إنه يشتبه بأنه شتم قسما من الشعب على أساس عرقي وبالتحريض على الحقد والتمييز".

وقد خطب فيلدرز أثناء سهرة انتخابية بعد الانتخابات البلدية في مارس الماضي بانصاره وسألهم هل يريدون "عددا أقل أو أكثر من المغاربة في مديتنا وفي هولندا". وهتف أنصاره "أقل. أقل. أقل"، فرد عليهم بالقول "سنتكفل بذلك".

وأثارت تلك التصريحات استياء في البلاد وتغييرات داخل حزبه اليميني الشعبوي، وموجة احتجاجات غير مسبوقة مع تقديم أكثر من 6400 شكوى.

وبعد التحقيق أقرت النيابة أن تلك الملاحظات "تشكل شبهة في ارتكاب وقائع إجرامية". وأضافت أنها حتى الآن لم تتخذ بعد القرار النهائي بشأن ملاحقات قانونية".

ويعرف عن فيلدرز تصريحاته الملتهبة المعادية للإسلام، ووصف القرآن بكتاب أدولف هتلر "ماين كامف" (وهو الكتاب الذي ترجم إلى العديد من اللغات، منها العربية تحت عنوان "كفاحي" الذي جمع بين عناصر السيرة الذاتية والشرح التفصيلي لنظريات هتلر النازية)، كما وصف الدين الإسلامي بالفاشي.