إسرائيل تفتح باحة الأقصى للمصلين من كل الأعمار

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلنت الشرطة الإسرائيلية السماح للمسلمين من كل الأعمار بالدخول إلى باحة المسجد الأقصى لأداء صلاة الجمعة، وذلك لأول مرة منذ زمن طويل.

وجاء ذلك غداة لقاء في الأردن جمع وزير الخارجية الأميركي جون كيري مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وقطعت خلاله "التزامات مؤكدة" لتخفيف التوتر بين الفلسطينيين وإسرائيل والحفاظ على الوضع الراهن في الحرم القدسي بالقدس الشرقية المحتلة، على ما أعلن كيري.

ودخل المصلون بأعداد كبيرة رجالا ونساء من كل الأعمار دون عوائق من مختلف الأبواب للمشاركة في صلاة الجمعة، حسبما أفادت مراسلة لوكالة فرانس برس، وأدى آلاف الصلاة في الباحة بسبب الاكتظاظ الشديد في الداخل.

وقال مدير أوقاف القدس عزام الخطيب لوكالة فرانس برس "صلى اليوم قرابة 40 الف شخص كانوا مسرورين (...) لأن الدخول إلى المسجد تم دون عوائق ودون تحديد الأعمار".

وأشاد الخطيب بالعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني الذي "أصر على أن يكون المسجد الأقصى للمسلمين جميعا".

وقال أمير (18 عاما) "مضى أربعة اشهر دون أن أصلي في الأقصى حتى خلال شهر رمضان". وأضاف "في كل مرة كان هناك شرطي درزي عربي مثلي يمنعني من الدخول".

وقالت فلسطينية في الستين إنها كانت تشعر "بالخوف الشديد من القدوم في الفترة الأخيرة. وقامت بالتقاط صورة لنفسها أمام قبة المسجد. وقالت "سأرسلها إلى أبنائي في المانيا (...) لقد عدت أخيرا للصلاة في الأقصى".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.