بعد فرنسا وبريطانيا وإسبانيا.. أيرلندا تعترف بفلسطين

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أقر البرلمان الأيرلندي، أمس الأربعاء، مذكرة غير ملزمة تطالب الحكومة بالاعتراف بدولة فلسطين. وبذلك يكون النواب الأيرلنديون قد لحقوا بركب نظرائهم الفرنسيين والبريطانيين والإسبان، مسلطين الضوء أكثر على شعور الغضب الأوروبي المتنامي حيال إسرائيل، بسبب الشلل الذي تعاني منه مفاوضات السلام بينها وبين الفلسطينيين.

وتطلب المذكرة غير الملزمة من الحكومة الأيرلندية "الاعتراف رسمياً بدولة فلسطين على أساس حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، كما تنص على ذلك قرارات الأمم المتحدة"، مما سيشكل "مساهمة إيجابية لضمان التوصل إلى حل تفاوضي للنزاع الإسرائيلي- الفلسطيني".

من جهتها لم تتعهد الحكومة الأيرلندية الاستجابة لمطلب البرلمان، لكن وزير الخارجية تشارلي فلاناغان أعلن أن دبلن تؤيد مبدأ التوصل إلى حل سلمي أساسه وجود دولتين تعيشان جنباً إلى جنب.

وعلى الرغم من أن المذكرة التي أقرها البرلمان تقدم بها حزب "شين فين" المعارض، فإنها نالت دعم كل الأحزاب الممثلة في البرلمان، بما فيها أحزاب الائتلاف الحكومي.

واعتبر زعيم "الشين فين" جيري أدامز، الذي منعته إسرائيل من الدخول إلى قطاع غزة خلال زيارة إلى المنطقة الأسبوع الماضي، أن هذه المذكرة تبعث على الأمل.

وكانت الحكومة السويدية قد اعترفت رسمياً بدولة فلسطين، في أكتوبر الماضي، لتصبح بذلك أول دولة في أوروبا الغربية والثامنة في الاتحاد الأوروبي تعترف بفلسطين.

يذكر أن حوالي 135 دولة اعترفت بفلسطين حتى اليوم، حسب السلطة الفلسطينية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.