السويد تستدعي سفير روسيا احتجاجاً على حادث الطائرة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
3 دقائق للقراءة

استدعت وزارة الخارجية السويدية الاثنين، السفير الروسي في السويد وذلك بعد حادثة رصد طائرة حربية روسية في المجال الجوي لجزيرة بورنهلوم ( Bornholm)، كانت على وشك الاصطدام بطائرة ركاب مدنية في رحلة من العاصمة الدنماركية كوبنهاغن.

ووفقا للاذاعة السويدية قالت وزيرة الخارجية السويدية مارغروت فالستروم إن " وزارة الخارجية تواصلت مع السفارة الروسية الأحد، حيث تم الاتفاق على عقد اجتماع اليوم". وأضافت:" إن الوزارة ستؤكد على أن تحليق طائرة حربية روسية وملاحقتها واقترابها من طائرة مدنية سويدية عمل غير لائق أبداً."

وبينت فالستروم أن "الاجتماع سيتضمن الحديث حول نية السويد القيام بكل ما يلزم لمنع حوادث الاختراق في المستقبل".

وفي السياق نفسه استدعت وزارة الخارجية الدنماركية أيضاً السفير الروسي لمناقشة تداعيات الحادثة، حيث أكد وزير الخارجية الدنماركي مارتين ليديغارد، في تصريح لوكالة الأنباء ريتزاو (Ritzau )أنه "من غير المعقول تماماً أن تكون الحياة المدنية مهددة بهذه الطريقة".

من جهتها رفضت وزارة الدفاع الروسية الأحد، تصريح وزير الدفاع السويدي بيتر هولتكفيست، بشأن رصد طائرة حربية روسية في المجال الجوي كانت على وشك الاصطدام بطائرة ركاب مدنية في رحلة من العاصمة الدنماركية كوبنهاجن.

وقال الميجور جنرال إيجور كوناشينكوف المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية أن"الطلعة الجوية نفذت بما يتفق تماما مع قوانين المجال الجوي الدولية، ولم تنتهك حدود أي دولة أخرى، ونفذت الطلعة على مسافة آمنة بعيدا عن مسارات طائرات الركاب المدنية". وأضاف: إن الطائرة الحربية حلقت على بعد يزيد على 70 كيلو مترا من مسار طائرة الركاب التي كانت قد أقلعت من كوبنهاجن".

وكان التلفزيون الرسمي السويدي SVT قد ذكر أن " طائرة ركاب كانت في طريقها من مطار كاستروب الدنماركي، كانت على وشك الاصطدام بطائرة حربية أجنبية كانت تطير وجهاز المستجيب الخاص بها مغلق، وهو جهاز يستخدم للتعرف على الطائرة" .

وأوضح وزير الدفاع السويدي بيتر هولتكفيست أن " الطائرة تابعة لروسيا، وأن طياري الجيش السويدي تعرفوا على الطائرة بشكل مؤكد". من جهتها، اعتبرت وزارة الدفاع الروسية، إن تصريح الوزير السويدي بشأن عدم وضوح الطائرة الحربية الروسية بسبب إغلاق جهاز المستجيب أمام أجهزة المراقبة السويدية هو "مجرد إدعاء".

وأشارت إلى أن " طائرات حلف الناتو العسكرية التي تضاعفت طلعاتها ثلاث مرات على مدار الشهور القليلة الماضية تنفذ دائما مع غلق جهاز المستجيب في المجال الجوي الدولي بالقرب من الحدود الروسية".

يذكر أن توترا مشابها حدث بين البلدين في أكتوبر الماضي عقب إعلان السويد عن تسلل غواصة أجنبية إلى المياه السويدية، قيل إنها قد تكون روسية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.