عباس يحذر إسرائيل من تغيير الوضع القائم في القدس

اوباما يقول إن السلطة الفلسطينية غير مؤهلة لعضوية الجنائية الدولية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

في تركيا حذر الرئيس الفلسطيني محمود عباس إسرائيل مما سمّاه محاولاتها لتغيير الوضع القائم في القدس وخاصة المسجد الأقصى.

ووصل الرئيس محمود عباس، مساء الاثنين، قصر الرئاسة التركية الجديد في العاصمة أنقرة، حيث كان في استقباله نظيره التركي رجب طيب أردوغان، فيما ارتدى حرس الشرف التركي للمرة الأولى زي 16 دولة.

من جانبه أجرى الرئيس الأميركي باراك أوباما محادثات هاتفية مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو حول العلاقات الإسرائيلية الفلسطينية، حسب ما أعلن البيت الأبيض الاثنين.

وتطرق الزعيمان إلى مسألة انضمام الفلسطينيين إلى المحكمة الجنائية الدولية التي أصبحوا فيها عضوا رسميا الأربعاء الماضي، ما أثار غضب إسرائيل بالرغم من معارضة الولايات المتحدة.

وأضاف بيان الرئاسة الأميركية أن أوباما "جدد التأكيد على الموقف الأميركي وهو أن السلطة الفلسطينية ليست بعد دولة ذات سيادة وهي ليست إذن من هذا المنطلق مؤهلة للحصول على وضع روما".

وأوضح البيان أن الرئيس أوباما قال أيضا لنتنياهو إنه "لا يعتقد أن انضمام الفلسطينيين الى المحكمة الجنائية الدولية هو خطوة بناءة من أجل المستقبل".

وقال أيضا إن "الولايات المتحدة تواصل الاعتراض بقوة على أعمال الطرفين التي قد تجهض الثقة وإنه يشجعهما على سلوك طريق عدم التصعيد".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.