.
.
.
.

الأمم المتحدة: على الفلسطينيين الاتفاق لإعمار غزة

نشر في: آخر تحديث:

دعا المنسق الخاص للأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط، روبرت سيري، السلطة الفلسطينية وحماس إلى ترتيب البيت الداخلي لإتمام إعادة الإعمار في غزة، وتوفير البيئة المناسبة للعمل في القطاع، وذلك بعد إعلان الأمم المتحدة وقف عملياتها في قطاع غزة.

إلى ذلك، دعا سيري في حديث خاص بالعربية، حركة حماس إلى تحمل مسؤولياتها الأمنية. وقال إنها المسؤولة عن أمن مؤسسات الأمم المتحدة في غزة. وأضاف أن الأمم المتحدة ستعيد المراقبين الدوليين بعد ضمان أمنهم وسلامتهم، واصفا الهجوم الذي تعرض له مكتب الأمم المتحدة في مدينة غزة بالحادث الخطير.

واستطرد قائلاً:" أنا أفهم انها كانت مظاهرة صغيرة. نحن حذرنا حماس بأن هذا الأمر سيحدث، نحن لسنا ضد التظاهرات لكن سلامة مباني المنظمة مهمة بالنسبة لنا، لم يتخذ أي إجراء في هذا المجال وهذه إشارة خطيرة بالنسبة لي، لهذا قررت ولم يكن لدي خيار آخر بأن أسحب مراقبي الأمم المتحدة بشكل مؤقت، والذين يقومون بعمل مهم في المساعدة في جهود إعادة البناء في غزة، أتمنى أن أحصل على تأكيدات أن هذا الأمر لن يتكرر من قوات الأمن ذات العلاقة، وحماس عليها أن تتحمل مسؤوليتها تجاه القوات الأمينة التابعة لها."