سجن أردنيين عامين بسبب ترويجهما أفكار داعش

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أصدرت محكمة أمن الدولة الأردنية اليوم الاثنين حكماً بالسجن عامين على أردنيين اثنين أدينا بالترويج لتنظيم داعش، حسب ما أفادت مراسلة وكالة فرانس برس داخل قاعة المحكمة.

ودانت المحكمة خلال جلستها المتهم الأول عمران أحمد الفقيه (25 عاما) بالسجن عامين بعد تجريمه بـ"تعريض المملكة لخطر أعمال عدائية".

كما دانت المحكمة المتهم الثاني عبدالناصر أبو عريش (32 عاما) بالسجن عامين بعد تجريمه باستخدام الشبكة المعلوماتية "للترويج لأفكار جماعة إرهابية".

وكانت لائحة الاتهام أوردت أن المتهم الأول "من مؤيدي داعش، وتعبيرا عن تأييده قام برفع راية التنظيم بلونها الأسود على سطح منزل والده في منطقة كفر أبيل بمدينة إربد" (89 كلم شمال عمان).

وأضافت لائحة الاتهام "وفي نهاية أغسطس الماضي ألقي القبض عليه وعثر في هاتفه الخلوي على صور لزعيم داعش أبوبكر البغدادي ومقاطع فيديو وصور وأخبار خاصة بالتنظيم ومحادثات له مع أشخاص حول التنظيم".

كما أوردت لائحة الاتهام أن المتهم الثاني، الذي ألقي القبض عليه في الخامس من أغسطس الماضي، "من مؤيدي تنظيم داعش وقد بدأ يروج لأفكار التنظيم الإرهابي من خلال اشتراكه مع حوالي 15 شخصا آخرين على موقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك) حيث كانوا يتداولون عمليات القتل وقطع الرؤوس التي كان يقوم بها مقاتلو التنظيم".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.