بلير يحذر من كارثة جديدة في قطاع غزة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

حذر توني بلير، مبعوث اللجنة الرباعية للسلام في الشرق الأوسط، من تجدد العنف في قطاع غزة ووقوع كارثة جديدة فيما إذا تركت غزة في الحالة التي هي عليها الآن.

وأثناء زيارته للقطاع، قال بلير إن أي اتفاق سلام بين الفلسطينيين وإسرائيل يجب أن يؤدي إلى تحسين ظروف معيشة الفلسطينيين لمنع تجدد أعمال العنف بين الجانبين، مضيفا أن الحرب الأخيرة تركت غزة مدمرة، وشعبها أكثر تدهوراً وفقراً.

وأضاف أنه إذا تم تغيير الوضع فيها سياسياً واقتصادياً، فسيكون ممكناً إحداث الكثير من التغييرات في سياسة النزاع بأكمله.

بلير الذي يمثل الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي وروسيا والولايات المتحدة، أو ما يسمى "المجموعة الرباعية"، شدد كذلك على أهمية المصالحة بين الأطراف الفلسطينية، موضحاً أنه لا يمكن للمجتمع الدولي تشجيع إعادة الإعمار إلا بموقف سياسي فلسطيني موحد.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.