.
.
.
.

واشنطن تنفي إجراء محادثات مع طالبان الأفغانية في قطر

نشر في: آخر تحديث:

نفى البيت الأبيض تقارير من مسؤولين كبار في الجيش الباكستاني، تفيد أن مسؤولين أميركيين يعتزمون الاجتماع مع مفاوضين من حركة طالبان الأفغانية الخميس في قطر.

وقالت برناديت ميهان المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض: "لا تعقد الولايات المتحدة حاليا اجتماعات مع طالبان في الدوحة، نحن ندعم عملية المصالحة بقيادة الأفغان، حيث تخوض معهم طالبان محادثات من أجل إيجاد تسوية للصراع في أفغانستان".

وكانت مصادر في طالبان الأفغانية قالت في وقت سابق إن "مفاوضيهم سيعقدون أول جولة محادثات مع مسؤولين أميركيين اليوم الخميس في قطر.

وقال عضو بارز في طالبان عبر الهاتف من قطر "ستعقد أول جلسة اليوم في قطر ثم تعقد جلسة أخرى يوم الجمعة، فلننتظر ما سيحدث إذ لم تسفر المحادثات عن أي نتائج من قبل".

وكان مسؤولون كبار في الجيش الباكستاني والسلك الدبلوماسي قد قالوا الخميس إن "زعماء حركة طالبان الأفغانية نقلوا للجيش الباكستاني استعدادهم لإجراء محادثات سلام مع الحكومة الأفغانية قريبا".

ولم تثمر جهود سابقة للتفاوض بشأن إنهاء الحرب التي بدأت أواخر العام 2001، لكن هذه المؤشرات أثارت الآمال في دعم يحتاجه بشدة الرئيس الأفغاني الجديد أشرف عبدالغني.