.
.
.
.

أوجلان يدعو إلى اجتماع لإنهاء التمرد على تركيا

نشر في: آخر تحديث:

دعا زعيم حزب العمال الكردستاني المسجون، عبدالله أوجلان، السبت، الحزب إلى عقد اجتماع بهدف إنهاء تمرده على الدولة التركية الذي بدأ قبل ثلاثة عقود.

وقال أوجلان في رسالة قرأها سياسيون أكراد أمام حشد بمناسبة الاحتفال بالسنة الجديدة (نوروز) "نرى أنه من الضروري أن يعقد حزب العمال الكردستاني اجتماعاً لإنهاء الكفاح المسلح ضد الجمهورية التركية".

وكان أوجلان، الذي لا يزال يحظى ببعض النفوذ على حزب العمال الكردستاني، قد دعا من محبسه أتباعه، في وقت سابق من الشهر الحالي، للاجتماع في الربيع والاتفاق على إلقاء سلاحهم.

ووصف المقاتلون الأكراد في تركيا دعوة زعيمهم إلى إلقاء السلاح بأنها "تاريخية"، داعين تركيا إلى "اتخاذ خطوات ملموسة حتى لا تخرج عملية السلام عن مسارها".

ولاقت دعوة أوجلان ترحيباً من الجانبين، ووصفت بأنها خطوة مهمة في إطار جهود تركيا الرامية إلى التفاوض بشأن إنهاء حركة تمرد بدأت قبل 30 عاماً وراح ضحيتها 40 ألف شخص معظمهم أكراد.