.
.
.
.

الصين تعدم المتهمين في هجوم على محطة للقطارات

نشر في: آخر تحديث:

قالت محكمة صينية إن السلطات أعدمت، الثلاثاء، ثلاثة انفصاليين لدورهم في هجوم أدى لقتل 31 شخصا في محطة للقطارات في مدينة كونمينغ جنوب غربي البلاد العام الماضي.

وصرحت الحكومة بأن "الهجوم شنه انفصاليون من منطقة شينجيانغ الواقعة في أقصى غرب الصين باستخدام السكاكين".

وقالت محكمة الشعب في كونمينغ إن "الحكم بإعدام الرجال الثلاثة صدر في سبتمبر، بعد إدانتهم بالقتل وتزعم منظمة إرهابية". وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) أن "محكمة عليا أيدت فيما بعد الحكم".

وقتلت الشرطة أربعة مهاجمين آخرين بالرصاص، خلال الهجوم بالسكاكين الذي أدى إلى إصابة 141 شخصا في الأول من مارس 2014.

وقالت شينخوا إن "مهاجمة أخرى كانت حاملا وقت اعتقالها حكم عليها بالسجن مدى الحياة".

وشهدت منطقة شينجيانغ حيث تعيش أقلية الويغور المسلمة اضطرابات في السنوات الأخيرة. ويشعر بعض الويغور باستياء بسبب القيود الصينية على ثقافتهم ودينهم.