.
.
.
.

عرب إسرائيل يضربون بسبب سياسة هدم المنازل

نشر في: آخر تحديث:

بدأ عرب إسرائيل، الثلاثاء، إضراباً عاماً للاحتجاج على "سياسة هدم المنازل" العربية على يد السلطات الإسرائيلية، بينما ستعقد مظاهرة مركزية في وسط تل أبيب.

وأوردت وسائل إعلام أن البلدات العربية في شمال إسرائيل التزمت بالإضراب، حيث أغلقت المدارس والبنوك والمؤسسات العامة والمحلات.

وأكدت لجنة المتابعة العربية العليا التي تعد أعلى هيئة تمثل العرب في إسرائيل في بيان أنه "بات من الواضح أن المؤسسة الإسرائيلية بكل أذرعها، وفي مقدمتها الحكومة الفاشية الراهنة، أعلنت حرب الهدم على البيوت العربية من خلال تصعيد وتسارع منهجي ومكثف مؤخراً في سياسة هدم البيوت العربية بحجة ما يسمى زوراً البناء غير المرخص".

وبحسب البيان، فإن هناك "أكثر من خمسين ألف بيت عربي مهدد بالهدم"، ما يعني أن العرب الإسرائيليين يواجهون "عملية تطهير عرقي منهجي للوجود العربي الفلسطيني في البلاد".

وستجري مظاهرة شاملة في مدينة تل أبيب في تمام الساعة الخامسة مساء بالتوقيت المحلي (14:00 بتوقيت غرنتش) في ساحة إسحق رابين.

وأعلنت القائمة العربية المشتركة التي أصبحت القوة الثالثة في البرلمان الإسرائيلي دعمها الإضراب والمظاهرة.

وقامت السلطات الإسرائيلية مؤخراً بهدم العديد من المنازل العربية، وأخلت العشرات تمهيداً لهدمها، بينما أكدت منظمات حقوقية تعنى بالدفاع عن حقوق الأقلية العربية أن هناك عشرات آلاف المنازل المهددة بالهدم.