.
.
.
.

مقتل 20 شرطياً كينياً في هجوم لحركة الشباب الصومالية

نشر في: آخر تحديث:

ذكرت وسائل إعلام كينية، اليوم الثلاثاء، أن 20 شرطيا كينيا على الأقل قتلوا في كمين نصبه مسلحون يشتبه في أنهم ينتمون لحركة الشباب في قرية بمقاطعة جارسيا بشرق البلاد.

وقالت صحيفتا ستاندرد وديلي نيشن على الإنترنت إن الضباط لاقوا حتفهم في قرية يومبيس التي تبعد 70 كيلومترا إلى الشمال من مدينة جارسيا، مساء أمس الاثنين، وإن 4 سيارات لهم أحرقت، عقب انفجار لغم أرضي في سيارتهم في وقت سابق.

وذكرت الصحيفتان أن 20 ضابطا على الأقل ربما قتلوا في الهجوم.

وأكد المتحدث باسم الشرطة، مسعود مويني، وقوع هجوم في يومبيس، لكنه قال إن التفاصيل سيتم الكشف عنها في وقت لاحق. ولم يتسن الوصول إلى مسؤولين حكوميين آخرين للتعليق.

وفي الأسبوع الماضي، هاجم مسلحون من حركة الشباب قرية يومبيس، ورفعوا علمهم فوق مسجد أقاموا فيه الصلاة قبل أن يتوجهوا إلى قرية أخرى مجاورة.

وشنت حركة الشباب هجمات على كينيا في السنوات الأخيرة لإجبار نيروبي على سحب قواتها من الصومال، كما هاجمت الحركة جامعة في نفس المنطقة الشهر الماضي وقتلت 148 شخصا.