أوغلو: لا نقاش في سلطات أردوغان لتشكيل الحكومة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

شدد رئيس الوزراء التركي، أحمد داود أوغلو، اليوم الثلاثاء، على أنه لن يسمح بأي محاولة لتقويض سلطة الرئيس رجب طيب أردوغان خلال المحادثات التي يجريها حزب العدالة والتنمية لتشكيل حكومة ائتلافية.

وأكد داود أوغلو أن حزب العدالة والتنمية سيستنفد جميع الخيارات لتشكيل حكومة قبل بحث إجراء انتخابات مبكرة.

وخسر الحزب الحاكم الأغلبية المطلقة للمرة الأولى منذ 13 عاما في الانتخابات البرلمانية التي جرت في السابع من يونيو الحالي.

وأشار داود أوغلو إلى أن محادثات تشكيل حكومة ائتلافية لن تتضمن نقاشات بشأن دور الرئاسة، الأمر الذي قد يدفع الأحزاب المعارضة المتخوفة من تنامي النفوذ السياسي لأردوغان إلى وقف مساعيها لتشكيل حكومة ائتلافية.

وقال داود أوغلو في كلمة بثها التلفزيون: "كل ما يمس الرئاسة أو الرئيس يستهدفنا. لن نقبل التشكيك في شرعية رئيسنا، وثانيا لن نسمح بإلحاق الضرر بمنصب الرئاسة".

ودعا داود أوغلو حزب الشعب الجمهوري، وهو حزب المعارضة الرئيسي، وحزب الحركة القومية اليميني إلى تقييم نتائج الانتخابات من "منظور الشعب"، في محاولة واضحة لتسريع المفاوضات.

ويرى المراقبون أن حزب الحركة القومية اليميني هو الشريك المرجح في الحكومة الائتلافية.

وقال داود أوغلو: "في الأيام العشرة المنصرمة تحدثت جميع الرسائل التي وردتنا من الحزب (الحركة القومية اليميني) عما يتعين على الأحزاب الأخرى أن تقوم به. ما يريد الناس أن يسمعوه هو: ماذا ستفعلون؟".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.