.
.
.
.

#كلينتون تعتبر مجزرة تشارلستون "إرهابا عنصريا"

نشر في: آخر تحديث:

دعت المرشحة الديموقراطية للانتخابات الرئاسية الاميركية هيلاري كلينتون الثلاثاء مواطنيها إلى التنبه لاستمرار العنصرية في #الولايات_المتحدة بعد مقتل تسعة مواطنين سود برصاص شاب أبيض في #تشارلستون (جنوب شرق) في مجزرة وضعتها في خانة "الارهاب العنصري".

وقالت كلينتون "كيف يمكن ايجاد معنى لهكذا عمل شرير؟ لعمل ارهاب عنصري ارتكب داخل مكان عبادة؟"، وذلك خلال زيارة قامت بها إلى كنيسة للسود قرب سانت لويس (وسط) على بعد كيلومترات من مدينة #فيرغسون التي شهدت العام الماضي مقتل الشاب الاسود الأعزل مايكل براون بيد شرطي أبيض.

وأضافت "أعلم انه من المغري وضع مأساة كهذه في خانة حادث معزول والاعتقاد أن أميركا اصبحت خالية اليوم من #العنصرية المؤسسية، ولكن على الرغم من كل جهودنا وآمالنا، فان الاختبار الأميركي الطويل بشأن مسألة لون البشرة لم ينته بعد".

ورحبت كلينتون أيضا بالدعوة التي وجهتها حاكمة كارولاينا الجنوبية نيكي هالي الاثنين لسحب #العلم_الكونفدرالي المرفوع في باحة أمام برلمان الولاية، معتبرة ان هذا العلم "يرمز إلى الماضي العنصري لبلادنا".

وصدرت دعوات كثيفة لسحب العلم الكونفدرالي المرفوع في الحرم الرسمي للبرلمان المحلي في العاصمة كولومبيا، وذلك بعد مجزرة الأربعاء التي ارتكبها شاب أبيض بحق تسعة مواطنين سود داخل كنيسة في الولاية.