.
.
.
.

اليونان.. البرلمان يقر استفتاء على عرض الدائنين

نشر في: آخر تحديث:

صادق البرلمان اليوناني، ليل السبت - الأحد، على مقترح استفتاء عرضته الحكومة على عرض الاتفاق الأخير الذي قدمه الدائنون (الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي) لليونان التي قد تشهد عاصفة مالية قبل موعد الاستفتاء.

وأيد الاستفتاء، المقرر تنظيمه الأحد 5 يوليو، 178 نائبا من إجمالي 300 نائب.

وصوت ضد تنظيم الاستفتاء 120 نائبا، وامتنع نائبان، بحسب نتائج فرز الأصوات النهائي الذي أعلنه البرلمان.

وأيد تنظيم الاستفتاء نواب الائتلاف الحكومي، من حزب سيريزا اليساري المتشدد وحلفائه في حزب اليونان المستقلين اليميني، وكذلك حزب الفجر الذهبي النيونازي.

وصوت ضد تنظيم الاستفتاء نواب حزب الديمقراطية الجديدة (يمين) وحزب باسوط (اشتراكي) وحزب بوتامي (وسط) والحزب الشيوعي (كي كي اي).

وكان رئيس الحكومة الكسيس تسيبراس قال في كلمة سبقت التصويت إن "الشعب اليوناني سيقول لا كبيرة ضد إنذار" الدائنين خلال الاستفتاء.

وبحسب نص المقترح، سيكون على الناخبين اليونانيين التصويت بـ"نعم" أو "لا" على الإجراءات التي قدمها الجمعة الماضي لليونان الدائنون (الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي)، وذلك في إحدى آخر جولات التفاوض بين الجانبين التي انطلقت في نهاية فبراير.

لكن اليونان ستجد نفسها خلال الأسبوع الذي يفصلها عن تنظيم الاستفتاء الذي أعلنه تسيبراس على نحو مفاجئ مساء الجمعة، معرضة لخطر هزات مالية متتالية، حيث يتهددها الثلاثاء 30 يونيو خطر عدم تسديد قرض بقيمة 1.5 مليار يورو لصندوق النقد الدولي، وفي اليوم ذاته تنتهي خطة المساعدة المالية التي تتمتع بها أثينا منذ 2012.

ورفضت دول منطقة اليورو، أمس السبت، طلب الحكومة اليونانية تمديد هذه الخطة حتى موعد الاستفتاء، معتبرة أن اليونان قطعت المفاوضات الجارية، وهو ما ينذر بقطع البنك المركزي الأوروبي في الأيام القادمة تمويل المصارف اليونانية.