.
.
.
.

جولة جديدة من المحادثات بين كابول وطالبان أواخر يوليو

نشر في: آخر تحديث:

أعلن مسؤولون، الجمعة، أن الجولة المقبلة من محادثات السلام بين الحكومة الأفغانية ومتمردي حركة طالبان ستجري في أواخر يوليو، لكن بدون تحديد مكان اللقاء بعد.

وصرح محمد إسماعيل قاسميار عضو المجلس الأعلى للسلام في أفغانستان، وهو هيئة التفاوض العليا للحكومة بأن "الجولة الثانية من المحادثات مقررة في 30 أو 31 من يوليو الحالي".

وتابع قاسميار بالقول إن الصين ستستضيف اللقاء "على الأرجح"، إلا أن مسؤولا آخر في المجلس الأعلى للسلام أشار إلى أن الأمر لم يتأكد بعد.

وأعلن نائب رئيس المجلس عبد الحكيم مجاهد أن "المحادثات مقررة في 30 من يوليو، لكن المشاورات مستمرة بين أفغانستان وباكستان والولايات المتحدة والصين حول مكان تنظيم اللقاء".

وقال مجاهد إنه "لم يتم بعد تأكيد من ستكون الدولة التي ستستضيف اللقاء".