.
.
.
.

قوات صومالية وإفريقية تسيطر على معقل لـ "حركة الشباب"

نشر في: آخر تحديث:

أعلن وزير الدفاع الصومالي، الجمعة، أن القوات الحكومية الصومالية تمكنت بدعم من قوات الاتحاد الإفريقي "اميصوم" من السيطرة على معقل لحركة "الشباب" في جنوب البلاد، في ثاني انتصار لها خلال أقل من أسبوع.

وصرح الجنرال عبد القادر شيخ علي ديني أمام الصحافيين قائلا: "لقد سيطرت قواتنا على دينسور ولاذ المتمردون بالفرار بعد خسارتهم، ويقوم الجنود الآن بعملية لفرض الأمن في المدينة".

وتأتي السيطرة على دينسور بعد استعادة قوات الاتحاد الإفريقي لبلدة باردهيري في جنوب الصومال، الأربعاء، أحد المعاقل الأخيرة لمتمردي حركة الشباب التابعة لتنظيم القاعدة في الصومال.

وبالرغم من الهزائم العسكرية التي لحقت بهم وطردهم من معظم معاقلهم في وسط وجنوب الصومال، لا تزال حركة "الشباب" تسيطر على مناطق ريفية واسعة وتكثف من عملياتها ضد المؤسسات الصومالية وقوة "اميصوم" حتى في وسط مقديشو.