.
.
.
.

21 قتيلاً على الأقل في هجوم للمتطرفين شمال شرق نيجيريا

نشر في: آخر تحديث:

قتل 21 شخصاً على الأقل في هجوم جديد يرجح أن منفذيه متطرفون في قرية بولاية بورنو شمال شرق نيجيريا، بحسب ما ذكره الأهالي، السبت.

وقال سايمن تيمبلر، أحد سكان القرية الذين لجأوا إلى مدينة مايدوغوري، إن "الإرهابيبن هاجموا مايكاديري، الجمعة، حوالي الساعة 08.00 بتوقيت غرينتش، وأخذوا يطلقون النار على المواطنين، فقتل أكثر من 20 شخصاً"، لافتاً إلى أن معظم الناس فروا، وأحرق العديد من المنازل والمحلات التجارية.

من جهته، أكد ماركوس علي، وهو من سكان مايكاديري أيضاً، أن المهاجمين "حاصروا القرية في وضح النهار، لأنه لم يكن هناك جنود أو شرطيون قريبون".

وتقع مايكاديري في إقليم أسكيرا جنوب ولاية بورنو بالقرب من غابة سامبيزا، أحد معاقل جماعة بوكو حرام.