.
.
.
.

البشير يتحدى الجنائية الدولية مجدداً ويغادر لموريتانيا

نشر في: آخر تحديث:

غادر الرئيس السوداني، عمر البشير، الخرطوم متوجها إلى العاصمة الموريتانية نواكشوط، للمشاركة في أعمال القمة الرابعة العادية للوكالة الإفريقية للسياج الأخضر، والتي بدأت أعمالها، أمس الأحد، وتستمر لمدة يومين.

وأوردت الصحف السودانية الصادرة صباح اليوم، خبر وصول الرئيس البشير إلى العاصمة الموريتانية مترئيسا وفد بلاد للمشاركة في القمة الإفريقية الرابعة للسياج الأخضر، وكان في استقباله بالمطار الرئيس المورتاني محمد ولد عبدالعزيز.

وتسعى مبادرة السياج الأخضر لإنشاء حاجز من الغطاء النباتي يساعد على وقف تقدم زحف رمال الصحراء والتصحر عبر دول جنوب الصحراء.

ويشارك في القمة بجانب موريتانيا والسودان، كل من السنغال ومالي والنيجر ونيجريا وجيبوتي وإثيوبيا وبوركينا فاسو وإرتيريا وتشاد.

وكانت المحكمة الجنائية الدولية قد أصدرت عام 2009 مذكرة اعتقال بحق الرئيس السوداني، عمر حسن البشير، على خلفية ارتكاب جرائم حرب في إقليم دارفور.

وتعتبر هذه المذكرة هي الأولى التي تصدرها المحكمة الجنائية الدولية بحق رئيس دولة يمارس مهامه منذ تأسيسها في العام 2002 في لاهاي.