.
.
.
.

#كيري في ماليزيا لبحث التوترات في بحر الصين الجنوبي

نشر في: آخر تحديث:

قال وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، إنه سيناقش دعوة #واشنطن إلى وقف الأنشطة المثيرة للتوترات في #بحر_الصين_الجنوبي أثناء اجتماع مع نظيره الصيني وانغ يي، الأربعاء.

وأدلى كيري بتعليقاته للصحافيين قبيل لقائه مع وانغ في العاصمة الماليزية #كوالالمبور على هامش اجتماعات رابطة دول جنوب شرق آسيا (إسيان) التي تضم عشرة أعضاء.

وتأتي محادثاتهما بعد أن دعت دول إسيان يوم الثلاثاء إلى ضبط النفس في بحر الصين الجنوبي وسط مخاوف بشأن خطى الصين المتسارعة لإنشاء سبع جزر صناعية في الممر المائي ذي الموقع الاستراتيجي.

وهناك نزاعات بين بضع دول في إسيان وبين #بكين حول مطالب متنافسة في بحر الصين الجنوبي.

وقال كيري إن الجانبين سيناقشان أيضا زيارة #الرئيس_الصيني شي جين بينغ إلى الولايات المتحدة في سبتمبر.

ووصف وانغ يوم الاثنين الدعوات إلى تجميد الأنشطة في بحر الصين الجنوبي بأنها "غير واقعية".

ولم تظهر الصين أي علامات على وقف أعمال تشييد الجزر الصناعية في المناطق المتنازع عليها. واتهمت أيضا الولايات المتحدة بإضفاء الطابع العسكري على بحر الصين الجنوبي بتسيير دوريات وإجراء تدريبات عسكرية مشتركة.

وقالت الصين إنها لا تريد إثارة النزاع أثناء اجتماعات إسيان هذا الأسبوع، لكن بعض وزراء دول جنوب شرق آسيا -بما في ذلك ماليزيا مضيف الاجتماعات- قابلوا بصدود تلك الدعوة، قائلين إن المسألة على درجة من الأهمية لا يمكن تجاهلها.