.
.
.
.

17 قتيلا في تحطم مروحية عسكرية في أفغانستان

نشر في: آخر تحديث:

قال مسؤولون إن طائرة هليكوبتر تابعة للجيش الأفغاني تحطمت اليوم الخميس مما أسفر عن مقتل 17 شخصا كانوا على متنها في ضربة لسلاح الجو الافغاني.

وقال قائدان كبيران في جنوب أفغانستان حيث تحطمت الطائرة إن 12 جنديا وخمسة من أفراد الطاقم قتلوا في الحادث. وطلب القائدان عدم نشر اسميهما لأنه غير مسموح لهما بالحديث مع وسائل الإعلام.

وأكدت وزارة الدفاع وقوع الحادث في إقليم زابل الجنوبي وقالت إنها ستنشر التفاصيل لاحقا.

وفي وقت سابق قال جول إسلام سيال المتحدث باسم حكومة إقليم زابل إن الحادث نجم عن خلل فني بينما كانت الطائرة تنقل إمدادات.

ويملك الجيش الأفغاني نحو 150 طائرة ولديه 390 طيارا وهو عدد صغير مقارنة مع القوة الجوية التي كان ينشرها حلف شمال الأطلسي لتقديم الدعم الجوي ونقل الإمدادات والمساعدة في عمليات الإجلاء قبل انسحاب معظم القوات الأجنبية العام الماضي لتترك للقوات الأفغانية مهمة التصدي لحركة طالبان.

ويتكون معظم الأسطول الجوي الافغاني من طائرات مي-17. ولم يعرف بعد طراز الطائرة الهليكوبتر التي تحطمت اليوم.