.
.
.
.

انفجار يقتل نحو 50 في ولاية بورنو النيجيرية

نشر في: آخر تحديث:

قالت مصادر إن حوالي 50 شخصا قتلوا في انفجار قنبلة بسوق مزدحمة في شمال شرق نيجيريا يحمل بصمات جماعة بوكو حرام المتطرفة اليوم الثلاثاء.

وقال شهود إن الانفجار دوى نحو الساعة الواحدة والنصف ظهرا بالتوقيت المحلي (1230 بتوقيت جرينتش) في بلدة سابون جاري بولاية بورنو وهي معقل المتطرفين.

وقال عمر كيدا وهو عضو بقوة مقاومة شعبية لرويترز عبر الهاتف "حتى الآن تم نقل 52 مصابا و47 قتيلا من السوق."

وقال كيدا الذي شاهد عملية رفع الجثث إن السوق كان مكتظا حين دوى الانفجار.

وقال مصدر عسكري طلب عدم ذكر اسمه إن نحو 50 شخصا قتلوا في الهجوم.

وقتلت بوكو حرام آلاف الأشخاص منذ بدأت عملياتها المسلحة سعيا لإنشاء دولة إسلامية في شمال شرق نيجيريا.

ووفقا لإحصاءات رويترز فإن أكثر من 600 شخص قتلوا في غارات وتفجيرات للمسلحين منذ تولى الرئيس محمد بخاري حكم نيجيريا في 29
مارس آذار الماضي وتوعد بسحق الجماعة.

وفي بداية العام كانت لبوكو حرام السيطرة على أراض تساوي مساحة بلجيكا.

وقال الجيش إنه طرد عناصر بوكو حرام من غالبية تلك الأراضي خلال الأشهر القليلة الماضية بمساعدة قوات من تشاد والنيجر والكاميرون لكن الجماعة صعدت عملياتها المسلحة في الفترة الأخيرة. ولم يعلن أحد المسؤولية عن هجوم اليوم.