.
.
.
.

رئيس حكومة لبنان: لدينا نفايات سياسية

نشر في: آخر تحديث:

لوّح رئيس الحكومة اللبنانية تمام سلام بالاستقالة إن لم تنجح جلسة الحكومة الخميس المقبل في التعامل مع أزمة النفايات.

وأكد سلام في مؤتمر صحافي عقده اليوم الأحد على محاسبة كل مسؤول عن إطلاق النار في المظاهرات التي وقعت بين الأمن اللبناني ومتظاهري النفايات، وقال إن في لبنان نفايات سياسية، مؤكدا على حق اللبنانيين في التعبير عن آلامهم بأي طريقة، مقرا في الوقت نفسه بعجز حكومته عن إيجاد حلول عجائبية أو سحرية.

وأعلن رئيس الحكومة اللبنانية سلام أن أحداث يوم أمس في بيروت لن تمر من دون حساب، وأن كل من استخدم القوة المفرطة بحق المتظاهرين ستتم محاسبته.

فيما اعتبر سلام أنه إن لم تكن جلسة يوم الخميس المقبل في مجلس الوزراء مثمرة فلا داعي للحكومة.

وفتح الادعاء العسكري اللبناني تحقيقا في أحداث ساحة رياض الصلح التي أسفرت عن وقوع نحو 17 إصابة في صفوف المتظاهرين، بعد إطلاق الرصاص الحي والغازات المسيلة للدموع لتفريق المظاهرات وتحدثت قوى الأمن الداخلي عن سقوط خمسة وثلاثين جريحا في صفوفها في الصدامات بعضهم بحال خطرة.