.
.
.
.

باكستان .. لأول مرة طائرة "براق" تقتل متشددين

استهدفت معسكراً للإرهابيين في المناطق القبلية شمال غرب البلاد

نشر في: آخر تحديث:

قامت طائرة بدون طيار من صنع باكستاني، اليوم الاثنين، لأول مرة بقتل متطرفين في المناطق القبلية شمال غرب البلاد، على ما أعلن الجيش الذي يكثف عملياته في هذا القطاع المحاذي لأفغانستان.

وقال المتحدث باسم الجيش الجنرال، اسيم باجوا، على موقع "تويتر" إن "الطائرة بدون طيار براق الباكستانية الصنع استهدفت معسكرا للإرهابيين في وادي شوال وقتلت 3 إرهابيين مهمين" بدون أن يورد أي تفاصيل حول هوية القتلى.

وتندد إسلام أباد منذ عقد بالغارات التي تشنها الطائرات بدون طيار الأميركية على معاقل طالبان في شمال البلاد باعتبارها انتهاكا لسيادتها.

وفي مارس الماضي، باشر الجيش الباكستاني اختبار طائرته بدون طيار الخاصة "براق" في سياق عملياته العسكرية ضد معاقل حركة طالبان وتنظيم القاعدة في شمال غرب البلاد.

ووادي شوال الذي تكسوه غابة كثيفة تعقد العمليات العسكرية، هو من آخر الملاذات المتبقية للمتشددين في منطقة شمال وزيرستان القبلية، المعقل الأساسي لطالبان والقاعدة منذ عقد.

وبعد سنوات من المماطلة، أطلق الجيش الباكستاني خلال يونيو 2014 عملية واسعة النطاق في هذه المنطقة ضد حركة طالبان.