.
.
.
.

إف بي آي لا تلحظ "تهديدا محددا" عشية 11 سبتمبر

نشر في: آخر تحديث:

قال مكتب التحقيقات الفدرالي (إف بي آي) إنه لم يرصد أي تهديد "محدد أو ذي صدقية" ضد الولايات المتحدة في ذكرى اعتداءات 11 سبتمبر 2001، وفق ما صرح الخميس مدير الإف بي آي جيمس كومي في مؤتمر صحافي بواشنطن.

وقال كومي "ليس هناك تهديد محدد أو ذو صدقية" في هذه الذكرى مضيفا لكن "هناك بالتأكيد بعض التهديدات التي نستمر في مراقبتها" مشيرا إلى أنشطة تنظيم القاعدة و"تنظيم داعش".

من جانبه قال مدير وكالة الأمن القومي الأميرال مايكل روجرز "تسمعون أناسا يتحدثون عن معنى هذا التاريخ، لكن لا أقول إنه بأهمية ما رأيت في السنوات الـ 14 الأخيرة".

وشهدت الولايات المتحدة عدة اعتداءات في 11 سبتمبر 2001 خلفت نحو ثلاثة آلاف قتيل خصوصا في نيويورك وواشنطن.