.
.
.
.

الرئيس الفلسطيني: إسرائيل تشن حرباً شرسة في القدس

نشر في: آخر تحديث:

اتهم الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، الأربعاء، الإسرائيليين بأنهم يشنون "حربا شرسة وضروسا" ضد الفلسطينيين في القدس، وذلك بعد المواجهات الأخيرة في باحة المسجد الأقصى.

وقال عباس خلال استقبال شخصيات وفعاليات مقدسية في مقر الرئاسة في رام الله "الإسرائيليون يشنون علينا حربا ضروسا وشرسة لا هوادة بها في القدس".

لكنه أضاف "نحن مطمئنون بأن القدس ستبقى بخير لأن هذه السواعد الفلسطينية هي التي تحمي القدس وتدافع عن القدس".

وأكد عباس مخاطبا الوفد المقدسي "نحن في القدس وسنبقى في القدس، وسنحمي القدس ومقدساتنا المسيحية والإسلامية ولن نغادر بلدنا".

وقال إن "دولة فلسطينية بدون القدس لن تكون، ويجب إن تقوم الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية".

وشهد المسجد الاقصى منذ الأحد مع بدء السنة العبرية الجديدة، مواجهات عنيفة بين شبان فلسطينيين وعناصر الشرطة الاسرائيلية.