.
.
.
.

تراجع وصول اللاجئين إلى اليونان بسبب الطقس

نشر في: آخر تحديث:

قالت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، اليوم الجمعة، إن عدد المهاجرين واللاجئين الذين يصلون إلى شواطئ اليونان تراجع هذا الأسبوع بسبب الطقس السيء، لكنه سيرتفع مرة أخرى إذا تحسنت الأحوال الجوية.

وقام نحو 400 ألف شخص بالرحلة المحفوفة بالمخاطر في قوارب إلى اليونان هذا العام، يمثلون الغالبية من بين 520 ألف شخص عبروا البحر المتوسط هذا العام.

ووصل 6600 شخص إلى شواطئ اليونان في يوم 25 سبتمبر وحده. لكن المفوضية قالت إنه في اليوم التالي وصل 2200 فقط بينما وصل 1500 شخص إلى اليونان أمس الخميس.

وفي هذا السياق، قال أدريان إدواردز، المتحدث باسم المفوضية، في إفادة صحفية في جنيف: "أي تحسن في الطقس يُتوقع أن يؤدي إلى زيادة في عدد الأشخاص الذين يصلون بطريق البحر".

وجاء في بيان للمفوضية أيضاً: "الطقس البارد العاصف الحالي جعل العبور من تركيا إلى اليونان أكثر خطورة. ويوم الأربعاء كانت هناك أربع عمليات انقاذ منفصلة في ليسفوس تم فيها انتشال 283 شخصاً".

وقالت المفوضية، أمس الخميس، إنها تستعد لفرار 1.4 مليون مهاجر ولاجئ على الأقل إلى أوروبا عبر البحر المتوسط هذا العام والعام القادم. وفي هذا السياق، قال إدواردز: "من الواضح جدا أنها حالة طوارئ كبيرة متواصلة".