إنقاذ نحو 200 مهاجر قبالة ساحل جنوب إسبانيا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلن مسؤولو أجهزة الإنقاذ البحري الإسبانية إنقاذ نحو 200 مهاجر من شمال إفريقيا ودول إفريقيا جنوب الصحراء ليل السبت الأحد أثناء محاولتهم الوصول إلى جنوب إسبانيا في قوارب صغيرة.

وصرح متحدث باسم أجهزة الإنقاذ بأنه تم انتشال "ما يصل إلى 188 شخصا من 7 قوارب".

وقال متحدث باسم الصليب الاحمر إن 103 جزائريين نصفهم من القاصرين كانوا يستقلون 5 قوارب قبالة ميناء الميريا الجنوبي. كما تم العثور على قاربين يقلان 85 مهاجرا من دول إفريقيا جنوب الصحراء.

واعترضت السلطات أحد هذين القاربين قبالة جزيرة البوران الإسبانية، والآخر عند ساحل الاندلس قبالة مدينة الحسيمة المغربية. ونُقل 4 من هذين القاربين إلى المستشفى من بينهم امرأتان حاملان.

وبحسب منظمة الهجرة الدولية، عبر 2819 مهاجرا المضيق الصغير إلى إسبانيا من شمال إفريقيا بين يناير ونهاية سبتمبر.

وبلغ إجمالي عدد المهاجرين في 2014 نحو 3500 مهاجر، أي بزيادة بنسبة 55% عن 2013.

وبالمقارنة، وصل مئات الآلاف إلى شواطئ اليونان وايطاليا. ومعظم من يتوجهون إلى إسبانيا يغادرون من المغرب.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.