.
.
.
.

7 قتلى في اصطدام سفينة دورية يونانية بزورق مهاجرين

نشر في: آخر تحديث:

قضى سبعة مهاجرين غير شرعيين غرقاً نتيجة غرق زورقهم، الخميس، إثر اصطدامه بسفينة دورية تابعة لخفر السواحل اليوناني قبالة جزيرة ليسبوس، وفق شرطة المرافئ اليونانية.

وقالت الشرطة في بيان إنه إضافة إلى القتلى السبعة هناك مهاجر ثامن لا يزال في عداد المفقودين ولا تزال عمليات البحث جارية.

والقتلى السبعة هم رضيع وثلاثة أطفال وامرأتان ورجل، في حين تم إنقاذ 31 مهاجراً آخرين كانوا على متن الزورق نفسه.

وأفادت المعلومات الأولية أن المهاجرين حاولوا الفرار من على متن الزورق لدى وصول سفينة الدورية.

من جهتها، أعلنت السلطات اليونانية فتح تحقيق لتحديد ملابسات حادث الاصطدام بين سفينة الدورية الضخمة المخصصة لأعالي البحار والبالغ طولها 30 متراً وبين الزورق الخشبي.

ووقع الحادث قبالة منطقة موليفوس شمال الجزيرة اليونانية، على بعد كيلومترين تقريباً من الشاطئ ولم يستغرق غرق الزورق أكثر من دقيقتين إلى ثلاث دقائق، بحسب ما ذكر مصور لوكالة فرانس برس كان موجودا في المكان.