انتحاريتان من بوكو حرام تستهدفان قرية تشادية

الهجوم أدى لمقتل شخصين وجرح 14 آخرين في ثاني استهداف لنفس القرية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

قُتل شخصان وأصيب 14 بجروح صباح اليوم الأحد في بلدة نغوبوا التشادية الواقعة في منطقة بحيرة تشاد، عندما أقدمت "امرأتان انتحاريتان" تنتميان إلى جماعة بوكو حرام على تفجير نفسيهما، كما أعلن مصدر أمني في نجامينا.

وأضاف هذا المصدر لوكالة "فرانس برس" طالبا عدم كشف هويته أن "المرأتين الانتحاريتين واثنين من المدنيين قتلوا في الانفجار"، مشيراً إلى "إصابة 14 شخصا آخرين" في البلدة التي سبق أن استهدفتها مرارا حركة بوكو حرام النيجيرية.

وفي الأول من نوفمبر الحالي، أصيب 11 مدنيا في هذه المنطقة، في اعتداء انتحاري نسبته الحكومة إلى بوكو حرام التي انضمت الى تنظيم "داعش".

وقد لجأ عشرات آلاف اللاجئين النيجريين والمهجرين التشاديين إلى هذه المدينة، وفروا في الأشهر الأخيرة من تجاوزات بوكو حرام إلى جزر البحيرة أو إلى نيجيريا المجاورة.

وإذا كان التحالف الإقليمي العسكري للبلدان المشاطئة لبحيرة تشاد (نيجيريا وتشاد والكاميرون والنيجر) وكذلك بنين، قد تمكن من احتواء التمدد الجغرافي لبوكو حرام في شمال شرقي نيجيريا، فإنه عجز عن أن يقلص كثيرا، أنشطة المتشددين النيجيريين الذين يدأبون على مواصلة هجماتهم، ولاسيما العمليات الانتحارية التي يشكل المدنيون من المسلمين والمسيحيين، القسم الأكبر من ضحاياها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.