.
.
.
.

إسرائيل تداهم مستشفى بالضفة الغربية وتقتل فلسطينيا

نشر في: آخر تحديث:

قالت وزارة الصحة الفلسطينية وأطباء إن وحدة في الجيش الإسرائيلي يطلق عليها اسم المستعربين داهمت مستشفى في الضفة الغربية اليوم الخميس، وقتلت بالرصاص شابا فلسطينيا أثناء عملية لاعتقال رجل آخر يشتبه بأنه نفذ عملية طعن.

وأكد الجيش الإسرائيلي المداهمة وقال إنه اعتقل عزام الشلالدة الذي يشتبه بأنه طعن مستوطنا إسرائيليا قرب مدينة الخليل بالضفة الغربية قبل أسبوعين.

وقال جهاد شاور مدير المستشفى الأهلي بالخليل لإذاعة صوت فلسطين ونشرته وكالة رويترز، إن ما بين 20 و30 رجلا وصلوا إلى المستشفى في حافلتين صغيرتين ودخلوا برفقة امرأة بدا أنها في حالة مخاض. وظهر الرجال في لقطات لكاميرات أمنية في ممر بالمستشفى.

وأضاف شاور "أشهروا مسدسات والأسلحة الأوتوماتيكية وتم تهديد الأطقم الطبية من خلال المسدسات باتجاههم مباشرة، ودخلوا على غرفة المصاب عزام الشلالدة".

وذكر بلال شقيق عزام الذي كان نائما بجواره أن القوات الإسرائيلية ربطته في السرير. وقال شاور إن عبد الله (27 عاما) وهو ابن عم عزام قتل بالرصاص عندما دخل الغرفة فجأة.