.
.
.
.

كاميرون: بريطانيون بين ضحايا باريس..وتهديد داعش يتزايد

نشر في: آخر تحديث:

أعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، السبت، أن "عدداً" من البريطانيين قد يكون بين ضحايا اعتداءات باريس التي تبناها تنظيم "داعش" وأسفرت عن مقتل 127 شخصاً على الأقل.

واعتبر رئيس الوزراء البريطاني أن التهديد الذي يشكله تنظيم "داعش" يتزايد.

وقال كاميرون بعد اجتماع طارئ للحكومة في لندن: "يجب أن نكون مستعدين لـ(وجود) عدد من الضحايا البريطانيين"، فيما أبقت الحكومة على حالة التهديد في مستوى "خطير"، وهو ثاني أعلى مستوى في البلاد.

وأضاف كاميرون: "سنراجع خططنا ونتأكد من أننا تعلمنا الدروس المناسبة". وأشار إلى أنه كان هناك "تخطيطاً وتنسيقاً" وراء اعتداءات باريس.