أميركا وروسيا تنويان تجفيف منابع تمويل #داعش

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

تعكف روسيا والولايات المتحدة على تبني قرارات جديدة في مجلس الأمن، لتجفيف منابع تمويل تنظيم "داعش"، بحسب ما أعلن دبلوماسيون في الأمم المتحدة. ويرجع آخر قرار اتخذ بهدف تجفيف منابع تمويل التنظيم إلى فبراير الماضي.

وقالت السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة، سامنتا باور، إن واشنطن تدرس مشروعَ قرار روسي، بخصوص تعزيز تجفيف منابع تمويل التنظيم.

كما أوضحت أن الجهود التي تبذلها روسيا حيال "داعش" تتركز على التمويل، وعلى ضرورة منع التنظيم من الحصول على موارد جراء بيع النفط.

كذلك لفتت السفيرة الأميركية إلى أن روسيا والولايات المتحدة يشتركان في الهدف نفسه، دون الاشارة ما إذا كان بإمكان البلدين الاتفاق على نص مشترك.

من ناحيته، قال السفير الروسي لدى الأمم المتحدة، فيتالي تشوركين، إن روسيا ترغب في تعزيز القرار المتخذ في فبراير الماضي.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.