.
.
.
.

الولايات المتحدة تشكل خلية لمحاربة التطرف الارهابي

عمالقة الانترنت التقوا مسؤولين رئاسيين لبحث كيفية الرد على داعش

نشر في: آخر تحديث:

أعلن البيت الأبيض أمس الجمعة تشكيل خلية تضم ممثلين عن وكالات فدرالية عدة بهدف مكافحة التطرف العنيف والتشدد في الولايات المتحدة.

وقال ند برايس، المتحدث باسم مجلس الأمن القومي، في بيان، إن "الاعتداءات الرهيبة التي وقعت في باريس وسان برناردينو (كاليفورنيا) هذا الشتاء سلطت الضوء على ضرورة تحرك الولايات المتحدة لحرمان المتطرفين العنيفين مثل المنضوين في تنظيم داعش من أرضية خصبة للتجنيد".

وأضاف المتحدث أن هذه الخلية ستعمل على "تضافر وتنسيق الجهود" التي تقوم بها على الأراضي الأميركية وزارتا الأمن الداخلي والعدل.

ويتزامن هذا الإعلان مع انعقاد لقاء في سيليكون فالي في كاليفورنيا يضم ممثلين عن عمالقة الانترنت مثل "فيسبوك" و"غوغل" و"تويتر" و"يوتيوب" بحضور مسؤولين كبار في البيت الأبيض للتباحث في كيفية الرد على استخدام تنظيم "داعش" لشبكات التواصل الاجتماعي.

وختم ند برايس في بيانه أن هذه المبادرات تعكس "التزام الرئيس باراك أوباما باتخاذ كل الإجراءات الممكنة لمواجهة النشاطات الارهابية ومنعها أينما كانت وحتى عبر الانترنت".