.
.
.
.

مقتل مهاجر سوداني بالرصاص بعد طعن جندي إسرائيلي

نشر في: آخر تحديث:

قالت الشرطة الإسرائيلية إن مهاجرا سودانيا طعن جنديا فأصابه في جنوب إسرائيل، اليوم الأحد، قبل أن يقتل بالرصاص، مضيفة أن المشتبه به نفذ هجومه فيما يبدو تضامنا مع الفلسطينيين.

وإذا تأكد الدافع وراء الهجوم فسيكون أول هجوم ينفذه أجنبي خلال أعمال عنف مستمرة منذ 4 أشهر، ترجع جزئيا إلى غضب المسلمين من انتهاك اليهود للحرم القدسي.

ودخل آلاف السودانيين إلى إسرائيل بطريقة غير شرعية عبر مصر في السنوات الأخيرة، ويبحث البعض عن العمل، بينما يطالب آخرون بحق اللجوء. ومما يعرقل جهود إسرائيل لإعادتهم إلى بلادهم عدم وجود علاقات مع السودان.

وفي واقعة اليوم الأحد في عسقلان، قالت الشرطة إن المشتبه به طعن جنديا فألحق به إصابة طفيفة عند محطة للحافلات ثم لاذ بالفرار، ولاحقه جندي آخر وأطلق عليه النار.

وقتل 27 إسرائيليا وأميركي واحد في هجمات بالسكاكين والرصاص والدهس بالسيارات شنها فلسطينيون منذ أكتوبر. وتقول السلطات إن إسرائيل قتلت 156 فلسطينيا، 101 منهم مهاجمون. وقتل معظم الفلسطينيين الباقين في احتجاجات شابها العنف.