مقتل جندي تركي في اشتباك مع متمردين أكراد آتين من سوريا

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلن الجيش التركي، الأربعاء، مقتل أحد جنوده وإصابة آخر بجروح أثناء اشتباك مساء الثلاثاء جنوب شرق تركيا مع متمردين أكراد أرادوا الدخول إلى الأراضي التركية من سوريا.

وأوضحت هيئة الأركان على موقعها الإلكتروني أن الاشتباك وقع قرب مدينة جيزره، حيث يقوم الجيش والشرطة منذ شهرين بعملية واسعة النطاق لإخراج أنصار حزب العمال الكردستاني.

كما ذكرت القيادة العسكرية أن "سبعة عناصر من التنظيم الانفصالي الإرهابي (حزب العمال الكردستاني) كانوا يريدون الدخول إلى تركيا فتحوا النار على قواتنا".

وتقع جيزره في أقصى جنوب شرق الحدود الفاصلة بين تركيا وسوريا على طول 900 كلم. ويسيطر على هذا القسم من الأراضي السورية حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي الرئيسي في سوريا الذي تعتبره أنقرة تنظيماً "إرهابياً" قريباً من حزب العمال الكردستاني.

ومنذ أشهر، يغذي الدعم العسكري، الذي تقدمه الولايات المتحدة إلى حزب الاتحاد الديمقراطي وووحدات الحماية الشعبية، رأس الحربة في المعركة ضد تنظيم "داعش"، التوترات بين واشنطن وأنقرة.

وقد تم استدعاء السفير الأميركي في تركيا، جون باس، الثلاثاء، إلى مقر وزارة الخارجية بعد تصريحات مسؤول أميركي تفيد بأن حزب الاتحاد الديمقراطي ليس "إرهابياً".

وكان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، قد أعرب عن غضبه إزاء دعم الولايات المتحدة أكراد سوريا، ودعا واشنطن إلى الاختيار بين تركيا و"إرهابيي كوباني".

وتخشى الحكومة التركية من أن يسمح الدعم العسكري الأميركي للأكراد السوريين، الذين يسيطرون على جزء كبير من أقصى شمال سوريا بمحاذاة الحدود التركية، بتوسيع رقعة نفوذهم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.