.
.
.
.

ميركل: لا يمكننا ترك اليونان تغرق بالفوضى بسبب اللاجئين

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، أمس الأحد، أنه لا يمكن للاتحاد الأوروبي أن يترك اليونان "تغرق في الفوضى" بسبب استمرار تدفق المهاجرين غير الشرعيين على أراضيها وإغلاق عدد من دول البلقان حدودها مع اليونان في وجههم.

وقالت ميركل في لقاء تلفزيوني: "هل تصدقون فعلا أن دول منطقة اليورو التي حاربت في السنة الماضية حتى النهاية من أجل أن تبقى اليونان في منطقة اليورو يمكنها بعد عام من ذلك أن تسمح لليونان بأن تغرق في الفوضى؟".

وأتى تصريح ميركل بعدما أعربت اثينا عن خشيتها من أن يرتفع عدد اللاجئين والمهاجرين الموجودين على أراضيها ثلاثة أضعاف الشهر المقبل بحيث يصل إلى 70 ألفا بعد أن "عَلِق" المهاجرون على أراضيها عقب إغلاق عدد من دول البلقان حدودها في وجههم.

وتقطعت السبل بنحو 6500 من المهاجرين الأحد على معبر ايدوميني في شمال اليونان مع الحدود المقدونية، بعد قرار أربع دول في البلقان فرض حصص جديدة بغية وقف تدفق المهاجرين.