.
.
.
.

دول أوروبية تعزز إجراءاتها الأمنية بعد هجمات بلجيكا

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت عدة دول أوروبية، اليوم الثلاثاء، تعزيز إجراءاتها الأمنية، خاصةً في مطاراتها، بعد الانفجارات التي هزت مطار بروكسل ومحطة مترو في العاصمة البلجيكية صباح اليوم.

وأعلن مصدر ملاحي تعزيز الإجراءات الأمنية في مطار شارل ديغول في باريس. وأوضح المصدر لوكالة "فرانس برس": "يتم تطبيق إجراءات الوقاية والأمن في كل من مباني المطار الثمانية وفي المحطتين مع فرض رقابة على القطارات القادمة من بروكسل وتعبئة فرق رصد العبوات بواسطة الكلاب المدربة".

وفي سياق متصل، تم إخلاء محطة قطار في باريس بعد العثور على حزمة مشبوهة.

كما تم تعزيز الأمن في مطار تولوز (جنوب غرب فرنسا)، حسبما أفاد مصدر من الشرطة. ودعا الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند صباح الثلاثاء الى اجتماع في قصر الرئاسة بمشاركة رئيس الحكومة ووزيري الداخلية والدفاع، بحسب الرئاسة.

وفي هذا السياق، أعلن وزير الداخلية الفرنسي نشر 1600 شرطي إضافي لتأمين وسائل المواصلات.

بدوره، اتخذ مطار فرانكفورت الألماني، أحد أكبر مطارات أوروبا، إجراءات أمنية مشددة. وقال متحدث باسم الشرطة الفدرالية الألمانية لوكالة "فرانس برس": "بالنسبة للمطارات (الألمانية) الأخرى، لا يمكنني الإدلاء بأي تصريح.. إننا في مرحلة التقييم".

كما فرضت هولندا تدابير أمنية مشددة في مطاراتها، بحسب ما أفادت الأجهزة الهولندية لمكافحة الإرهاب التي كتب على موقعها الإلكتروني: "نتخذ هذه التدابير الإضافية من باب الحيطة.. وهذا يعني دوريات إضافية للدرك في مطار شيبول وفي روتردام واندهوفر، ومراقبة معززة على الحدود الجنوبية".

في سياق متصل، تم تعزيز الإجراءات الأمنية في مطار غاتويك في لندن بعد انفجارات بروكسل، حسبما أعلن متحدث باسم المطار الذي قال: "أمن المسافرين والعاملين في مطار غاتويك هو الأولوية الأهم للمطار. ونتيجة للحوادث الرهيبة في بروكسل، قمنا بتعزيز الإجراءات الأمنية والدوريات في المطار". كما يستعد رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون لعقد اجتماع أزمة حول الانفجارات "في وقت لاحق قبل الظهر"، كما كتب على "تويتر".

كما عززت الشرطة البريطانية انتشارها الوقائي في محطات القطارات والمواقع الحيوية.

وقالت الشرطة الدنماركية إنها زادت دورياتها في مطار كوبنهاغن ونقاط رئيسية أخرى في المدينة في أعقاب انفجارات في مطار بروكسل ومحطة مترو في المدينة. وقالت الشرطة الدنماركية على صفحتها الرسمية على تويتر: "سترون تواجداً أكبر للشرطة في المطار ونقاط رئيسية أخرى في كوبنهاجن".

وقالت الشرطة في السويد إنها عززت وجودها في المطار واتخذت المزيد من الإجراءات الأمنية في أماكن عامة أخرى.

من جانبه، قال وزير الداخلية الفنلندي بيتيري أوربو على تويتر: "مسؤولو الأمن في فنلندا زادوا المراقبة في مطار هلسنكي-فانتا".