.
.
.
.

أستراليا: الاتحاد الأوروبي "سمح بانفلات الأمن"

نشر في: آخر تحديث:

قال رئيس الوزراء الأسترالي مالكولم ترنبول الأربعاء إن أوروبا "سمحت بانفلات الأمن منها"، مشككاً باتفاق شينغن والتنقل الحر غداة اعتداءات بروكسل.

واعترف ترنبول بأنه يعود إلى الاتحاد الأوروبي أمر تحديد القواعد الخاصة به، مؤكداً أن الإجراءات الأسترالية لحماية الحدود وضمان الأمن الداخلي "أقوى بكثير من تلك المطبقة في أوروبا التي سمحت بانفلات الأمن منها".

وأضاف ترنبول للإذاعة الأسترالية أن "هذا الضعف في الإجراءات الأمنية في أوروبا ليس غريباً عن المشاكل التي شهدتها أخيراً"، ملمحاً إلى تدفق المهاجرين الفارين من سوريا خصوصاً إلى أوروبا.

وتابع أن منطقة شينغن للتنقل الحر التي تضم 26 بلداً بينها 22 من أعضاء الاتحاد الأوروبي، تعني أن "الناس يمكنهم التنقل بحرية في أوروبا، ما يطرح تحديات في مجال الأمن، إلى جانب الحدود الخارجية الهشة جداً كما رأينا في أمثلة عديدة".

من جهة أخرى، قال ترنبول للصحافيين في سيدني إن "لهذه الإجراءات عواقب في مجال الأمن".