.
.
.
.

النرويج.. تحطم مروحية والعثور على 11 جثة

نشر في: آخر تحديث:

عثرت فرق الإنقاذ على 11 جثة عائدة لركاب المروحية التي تحطمت غرب النرويج الجمعة وكانت تقل 13 شخصاً في حين يستمر البحث عن الاثنين الباقيين.

وتحطمت الطائرة من طراز "سوبر بوما" على الساحل أثناء عودتها من منصة نفطية في بحر الشمال وعلى متنها 11 نرويجياً وبريطاني وإيطالي، وفق مركز سولا للإنقاذ في جنوب غرب البلاد.

ونقلت محطة التلفزيون الثانية عن شهود قولهم إنهم سمعوا صوت انفجار قوي وشاهدوا أشخاصاً يسقطون في البحر.

ونقلت صحيفة محلية عن مسؤول بالشرطة النرويجية قوله إن أجهزة الطوارئ عثرت على عدة جثث بعد أن تحطمت طائرة قرابة ساحل النرويج الغربي اليوم الجمعة.

وكانت الطائرة في طريق العودة من منصة جولفاكس بي للنفط والغاز في بحر الشمال التي تديرها شركة شتات أويل.

وذكر مسؤولون في شتات أويل وخدمات الإنقاذ أن 11 راكبا وطاقما مكونا من شخصين كانوا في الطائرة.

وتشهد المنطقة الواقعة قبالة ساحل مدينة بيرجن ثاني أكبر مدينة بالنرويج حركة مرور كثيفة لطائرات الهليكوبتر من وإلى منشآت النفط البحرية.

وقالت رئيسة الوزراء إرنا سولبرج عبر تويتر إن خبر تحطم الطائرة "مروع".