بلجيكا تمدد اعتقال 6 متهمين على خلفية اعتداءات بروكسل

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

مددت السلطات البلجيكية، الخميس، اعتقال 6 رجال متهمين في إطار التحقيق باعتداءات 22 مارس في بروكسل، بينهم محمد عبريني المتورط أيضا في اعتداءات 13 نوفمبر في باريس، وفق النيابة العامة الاتحادية.

وفي 9 ابريل، اعترف عبريني البلجيكي من أصل مغربي البالغ 31 عاما، بعد يوم من القبض عليه في بروكسل، بأنه الرجل الثالث الذي رافق الانتحاريين الاثنين في المطار.

وكان الرجال الخمسة الآخرون الذين مددت فترة اعتقالهم شهرا قبض عليهم في اوائل ابريل في أحياء عدة في ضواحي بروكسل. وهم متورطون بمستويات مختلفة في التحضير للاعتداءات وتنفيذها.

وهؤلاء هم أسامة كريم السويدي من أصل سوري البالغ 23 عاما، والبلجيكيان هيرفي ب. م. البالغ 31 عاما وبلال المخوخي البالغ 27 عاما، إضافة إلى اسماعيل وإبراهيم فريسي البالغين على التوالي 31 و27 عاما.

ويشتبه في أن إسماعيل وإبراهيم اللذين يتحدران من عائلة واحدة، قد "نظفا" أحد المخابئ التي تقع في اتربيك في بروكسل استخدمها الانتحاريون الذين فجروا انفسهم في 22 مارس.

أما بالنسبة إلى أسامة كريم، فيشتبه في أنه اشترى أكياسا استخدمت خلال اعتداءات 22 مارس داخل المطار ومترو الأنفاق في بروكسل، وراح ضحيتها 32 قتيلا. وتم تصويره بواسطة كاميرات مراقبة برفقة الانتحاري الذي فجر نفسه في المترو، وقد يكون تراجع عن تفجير نفسه.

كما أن كريم قد يكون تخلص أيضا داخل مرحاض مخبأ اتربيك من المحتويات المتفجرة التي كانت داخل حقيبة يحملها على ظهره في مترو الأنفاق، حسب ما أفادت وسائل إعلامية بلجيكية عدة قبل أسبوعين.

وقررت محكمة تحقيق تنعقد في جلسات سرية، إبقاء هؤلاء قيد الاعتقال. وأوضحت النيابة العامة في بيان "إذا استأنفوا القرار سيمثلون أمام محكمة الاستئناف خلال خمسة عشر يوما".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.