.
.
.
.

تركيا: لا أمل كبيراً في الاتفاق مع أوروبا حول التأشيرات

نشر في: آخر تحديث:

صرح وزير الشؤون الأوروبية التركي، فولكان بوزكير، اليوم الجمعة، أنه متشائم بشأن مشروع الاتفاق بين الاتحاد الأوروبي وأنقرة حول إعفاء الأتراك من تأشيرات الدخول بحلول حزيران/يونيو.

وصرح بوزكير للصحافيين الأتراك في ختام لقاء مع المفوض الأوروبي للتوسيع يوهانس هان: "لا أستطيع أن أقول إنه لدينا أمل كبير في هذه المرحلة".

ومشروع الاتفاق هذا جزء من اتفاق أوسع يهدف إلى الحد من تدفق المهاجرين.

ورفض بوزكير، الذي كان يتحدث على شبكات التلفزيون التركية، تخفيف قوانين مكافحة الإرهاب التركية بينما تواجه بلاده منذ صيف 2015 استئناف هجمات المتمردين الأكراد.

وتطالب المفوضية الأوروبية بإصلاح هذه القوانين لتحقيق 72 نقطة تشكل معايير، كشرط للتوصل إلى اتفاق.

وكانت رئاسة الأركان التركية أعلنت قبيل ذلك مقتل ثمانية جنود أتراك وإصابة ثمانية آخرين بجروح، الجمعة، خلال عمليات عسكرية ضد حزب العمال الكردستاني في محافظة هكاري في جنوب شرق تركيا حيث الأكثرية من الأكراد.

وقال الوزير التركي إن "كل بلد لديه أمور يستطيع التنازل بشأنها وأخرى لا يمكنه أن يفعل ذلك" فيها. وأضاف أنه "على المفوضية الأوروبية مساعدة تركيا لنتمكن من تجاوز" الخلاف بين الطرفين.

وتابع: "نعتقد أن كل مؤسسات الاتحاد الأوروبي يجب أن تدرك إلى أي درجة الوضع حرج".