.
.
.
.

منع طائرة بريطانية تقل هاموند من دخول المجال الجوي الإسباني

نشر في: آخر تحديث:

منعت السلطات الإسبانية اليوم الأحد طائرة تابعة لسلاح الجو الملكي البريطاني، كانت تقل وزير الخارجية فيليب هاموند، من دخول مجالها الجوي نحو جبل طارق.

وحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط فإن السلطات الإسبانية أصدرت قرار المنع، على الرغم من علمها أن الطائرة كانت تقل فيليب هاموند، ما دفع الطائرة البريطانية لتغيير مسارها والتحليق فوق البرتغال.

وأشارت الوكالة نقلا عن قناة "روسيا اليوم" إلى أن الحادث يعد "صفعة دبلوماسية" جديدة لبريطانيا من الصديق الإسباني، خاصة أن مدريد لم تأخذ فى الاعتبار وجود وزير الخارجية البريطانية على متن الطائرة العسكرية.

يشار إلى أن هذه الحادثة تعد الثانية في أقل من أسبوع، بعد قيام خفر السواحل الإسباني باعتراض غواصة نووية أميركية ومنعها من دخول المياه الإقليمية لجبل طارق، مما أثار غضب بريطانيا.